أخبار إسبانياالرئيسيةالسياحة في إسبانياتقارير منوعةثقافة

في إسبانيا أنت لا تعيش في الوقت الحقيقي

صدى إسبانيا

تقع إسبانيا على نفس خط العرض الذي يمر في بريطانيا، أي ان وقتها يجب أن يكون مطابقاً لتوقيت غرينيتش ، إلا أنه متقدم بساعة كاملة عن لندن

ذلك يعود الى 70 عام مضت عندما قام الرئيس الإسباني فرانسيسكو فرانكو بتغير المنطقة الزمنية لإسبانيا لـتتبع توقيت ألمانيا، وذلك تضامناً معها في ظل الحرب العالمية الثانية، ولم يعترض في وقتها الإسبان على هذا الإجراء لأنهم كانوا مُدمَّرين بفعل الحرب الأهلية.

ما وراء القصة؟

خلال فترة الحرب الأهلية الإسبانية، من 1936 الى 1939، تلقى الرئيس الإسباني فرانسيسكو فرانكو دعماً هاماً من ألمانيا وإيطاليا ساهم في حسم الحرب الأهلية في إسبانيا بشكل نهائي، حيث قام هتلر و موسوليني بدعم قوميي إسبانيا بشتى السبل لإسقاط الجبهة الجمهورية التي كانت مدعومة من الإتحاد السوفيتي.

 أرسلت ألمانيا فيلق الكوندور ، المكون من نحو 7 آلاف عنصر، نحو إسبانيا، بينما موسوليني أرسل كتيبة من 45 ألف عسكري لدعم فرانكو، كما أقدم سلاح الجو الألماني على شن العديد من الغارات الجوية بإسبانيا.

وكان خلال الحرب العالمية الثانية ابقى فرانكو إسبانيا خارج النزاع العالمي وفي المقابل وافق على إرسال فرقة من المتطوعين، حملت لقب الفرقة الزرقاء ، لدعم الألمان على الجبهة الشرقية.

متى بدء التغيير؟

يوم 16 آذار/مارس 1940 من أجل إظهار دعمه وتعاطفه مع الألمان أقدم فرانكو على إصدار قرار بتغيير التوقيت بإضافة ساعة لتوقيتها، والذي تم على إثره التخلي عن التوقيت القديم، حيث أضيفت هذه الساعة ليصبح وقت مدريد مشابها لوقت برلين وبالتالي تخلى عن التوقيت الذي كان شبيها بتوقيت لندن ولشبونة المعادل لتوقيت غرينتش.

تقسيم التوقيت العالمي يوضح خط غرينتش

ما أثره على حياة الإسبان؟

  هذا القرار، والذي لا يزال ساري المفعول إلى يومنا الحاضر، أدى الى تغييرات عديدة على نمط حياة الشعب الإسباني. فقد أصبح موعد شروق وغروب الشمس متأخرا، وبالتالي اصبح الناس يتوجهون إلى أعمالهم وما زال الظلام قائماً خلال الفترة الصباحية .

بوابة القلعة -إسبانيا – مدريد

ويبدأ يوم العمل النموذجي في إسبانيا في الساعة التاسعة صباحا، وحتى الساعة الثامنة مساء، وتتوسطه فترة راحة للغداء تمتد لساعتين، من الساعة الثانية وحتى الرابعة نهارا.

  بعض المناطق مثل غاليسيا لا تشرق فيها الشمس شتاءً إلا بعد الساعة 9 صباحاً ، ما يعني أن السكان في تلك المنطقة يبدؤون يومهم في الظلام ! .

كذلك وقت الظهيرة المعتاد حول العالم الساعة 12.00 اما في إسبانيا فهو الساعة 13.00 كذلك وقت الغروب يستمر ساعة بعد الوقت الطبيعي للدول جميعا.  هذا أدى إلى تغيير في توقيت الغداء والراحة لدى الشعب الإسباني فبسبب تغيير الساعة، أصبحت وجبة الغداء التي اعتادوا على تناولها في  الواحدة ظهرا، هي وجبة غداء الثانية ظهرا، وأصبحوا أيضا يتناولون وجبة عشاء الثامنة مساء في التاسعة مساء. كما يبدأ وقت الذروة في التلفزيون في الساعة العاشرة مساءً  

ساحة سيبيلس في مدريد في وقت الغسق وهو أول ظلمة الليل بعد الغروب

ويعتقد العاملون في إدارة الشواطئ والمنتجعات السياحية أن طول فترة ضوء النهار في البلاد يعد أحد العوامل الكبرى لجذب السائحين.

بالنسبة للعديد من الإسبان، أدى العيش وفقا لنطاق زمني خاطئ إلى حرمانهم من النوم بالصورة المناسبة، وكذلك تقليل معدلات الإنتاج.

ويضطر الناس في إسبانيا، بسبب نظام العمل الممتد لساعة متأخرة، إلى تأخير أنشطة الحياة الاجتماعية إلى ساعات متأخرة من الليل.

  لماذا لم يتم اعادة التوقيت الى وضعه السابق؟

يعود السبب إلى معارضة بعض الحكومات المركزية لهذه الخطوة ، خصوصاً في المقاطعات التي تعمد على السياحة ، حيث أن تأخير الساعة يمنح إسبانيا أمسيات صيفية طويلة ورائعة وغروب شمسٍ يحلُّ في العاشرة مساءً ، بينما ستقصر تلك الليالي في حال إعادة الساعة الى توقيت غرينيتش ، كما أن البقاء في الوقيت الحالي يسمح للزائرين بالاستفادة بمناخ الشتاء المعتدل بالمنطقة.

   فمثلا الحكومة الإقليمية لجزر البليار، والتي تضم جزر مايوركا ومينوركا وإيبيزا، تعارض بقوة العودة إلى العمل بتوقيت غرينيتش، من أجل إعطاء فرصة للزائرين للاستفادة بشكل كامل من الطقس الشتوي المعتدل في تلك المنطقة.

  بعض الإسبان يطالبون بالعودة إلى توقيت غرينيتش ، ويعللون السبب وراء ذلك بأن العيش في توقيت زمني خاطئ يحرمهم من النوم بشكل طبيعي ، كما أنه يمنعهم من التمتع بحياة اجتماعية طبيعية.

يقول خوسيه لويس كاسيرو، رئيس الهيئة القومية المعنية بالتعديل المنطقي للمواعيد الإسبانية، وهي منظمة مستقلة تعمل من أجل إعادة إسبانيا إلى العمل بالتوقيت الصحيح ، منذ عام 2006: “إن الحقيقة التي مفادها أن الوقت في إسبانيا لا يتوافق مع حركة الشمس تؤثر بالفعل على الصحة، وخاصة وقت النوم”.

ويضيف: “إذا غيرنا التوقيت الزمني، ستشرق الشمس في وقت مبكر يسبق الوقت الحالي بساعة، وسوف نستيقظ نحن بطريقة طبيعية أكثر، وسوف يتقدم وقت الوجبات بنحو ساعة أيضا، وسنحصل على ساعة نوم إضافية”.

ما هو الواقع الان؟

 تأقلم الإسبان بشكل تقليدي مع السهر لوقت متأخر من الليل، من خلال الحصول على فترة راحة قصيرة لتناول القهوة في منتصف الصباح، وفترة راحة لتناول الغداء تمتد لساعتين، وهو ما يتيح لهم فرصة للاستمتاع بأحد تقاليد الثقافة الإسبانية، وهو نوم القيلولة، الذي يعرف في الثقافة الإسبانية باسم “سيستا”.

وربما يؤدي تغيير ساعات العمل اليومية إلى تهديد تلك العادة المتعلقة بنوم القيلولة. وسواء أحب الإسبانيين ذلك أم لا، لا تزال تلك العادة محل جدل كبير عند الحديث عن تقاليد الشعب الإسباني.

شركة أبحاث إسبانية “سيمبل لوخيكا” ( المنطق البسيط)، في دراسة لها أجريت في شهر يناير/كانون الثاني 2017، قالت أن أقل من 18% من الإسبان يأخذون قسطا من نوم القيلولة بشكل منتظم، بينما هناك نحو 60 % من الإسبان لا يلجؤون إلى نوم القيلولة مطلقا.

وفي الواقع، يظل أصحاب الأعمال والشركات في العديد من المدن الكبرى في إسبانيا مستيقظين طوال ساعات النهار، وخلال ساعات الراحة وسط النهار أيضا، وذلك لتقديم مزيد من الرعاية للسياح والزائرين.

وفي المقابل، فإن هؤلاء الذين ينامون خلال ساعتي الراحة في النهار بانتظام، نراهم يعبرون عن إحباطهم إذا حدثت أي تغييرات طارئة في جدولهم اليومي، ومنعتهم من النوم خلال النهار.

ويقول كاسيرو: “ينبغي علينا بالفعل أن نلغي نوم القيلولة في إسبانيا، لأنه لا يتوافق مع الواقع. ومع تغيير التوقيت الزمني الذي سيؤدي إلى تقديم أوقات تناول الوجبات، وسيمنحنا ساعة إضافية للنوم، ستكون هناك حاجة أقل لأخذ قسط من الراحة للنوم في وسط النهار”.

وفيما يتعلق بتغيير التوقيت، تقول نوريا تشينشيلا، الاقتصادية والخبيرة في مجال التوازن بين الحياة والعمل بالمعهد العالي للدراسات التجارية بكلية إدارة الأعمال في برشلونة، إنها تشعر بأن نوعية الحياة التي يجب أن يحصل عليها الإسبانيين تعد أكثر أهمية من التفكير في توفير ساعة أو ساعتين إضافيتين من ساعات المساء من أجل جذب السائحين.

الأثر على السياحة!

وتضيف نوريا: “هناك اختلاف مستمر في التوقيت. لذا، ستظل السياحة موجودة دائما، والسائحون لا يبالون بهذا الأمر، فعدد ساعات ضوء النهار سيظل كما هو، سواء كانت هناك ساعة إضافية في وقت الصباح أو في وقت المساء.

المصدر
BBC ووكالات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى